أنت هنا

لا شك إن الهدف الاسمى لأي مؤسسة أكاديمية هو المساهمة في رقي ونهضة المجتمع وذلك من خلال العمل على ثلاثة محاور أساسيه أولها هو تخريج مهنيين ومتخصصين يثرون الوطن ويساهمون في تلبية إحتياجاته و ثانيها خدمة المجتمع والرفع من مستوى أجيال مستقبلية تتطلع أن تكون في يوم ما من منسوبي هذه المؤسسة  وثالثها تنفيذ أبحاث علمية مستوحاة من واقع المجتمع ومن التحديات التي يواجهها وتقديم إسهامات مباشرة لخدمة المجتمع بهدف رفع المستوى الفردي والجماعي.

وكما هو معلوم فإن تخصصات العلوم الطبية التطبيقية في بلادنا تنمو بفضل الله وفق خطط واستراتيجيات وذلك نتيجة إهتمام ولاة أمرنا ـ حفظهم الله ـ بهذا القطاع وهو ما يحفز العاملين فيها على الطموح والتطلع لمواكبة التطور، والذي سيثمر بإذن الله بالمزيد من الانتاج ويصب في خدمة صحة المواطنين ويدفع بمملكتنا الغالية إلى مقدمة الدول المتحضرة حيث تعد تخصصات الكلية العمود الفقري لكثير من مجالات التطوير والابحاث الصحية .

وتعتبر كلية العلوم الطبية بالجامعة أول كلية أنشئت بالمملكة عام 1379هـ وأصبحت المعيار الذي يقاس عليه في هذا المجال ونتطلع بالارتقاء بتخصصاتها المختلفة لتواكب التطور المطرد في مجال العلوم الطبية.

                 والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

                                                       عميد كلية العلوم الطبية التطبيقية

                                                        د/ يزيد بن عبد الملك آل الشيخ